الأخبار

قام معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي يوم أمس ( الإثنين ) الموافق 18/10/1437 هـ بجولة تفقدية لمبنى فرع كلية المجتمع بالمحالة، كان في استقبال معاليه وكيل الكلية الدكتور علي مرزوق ، وعدد من منسوبيها. وفي بداية الزيارة تم تقديم نبذةِ مختصرة عن الكلية ومرافقها، التي تضم أكثر من 4 آلاف طالب ما بين طلاب خدمة مجتمع، وبرامج مشتركة ، إضافة إلى طلاب محافظة ظهران الجنوب في الفترة الحالية، كما تحتوي الكلية على عدة مرافق ؛  أهمها معامل خاصة بالحاسب الآلي، واللغة الإنجليزية، إضافة إلى معامل التخصصات العلمية، والتعليم الإلكتروني، وصالة رياضية، ومسرح يضم أكثر من ألف مقعد ، ومسجد لإقامة الصلوات . بعد ذلك قام السلمي بجولة على كافة المرافق، وطالب بضرورة تشغيل المطعم الجامعي، وتجديده ، وإعادة تهيئة خدماته ومرافقه بما يجعله يخدم أكبر قدر ممكن من الطلاب، مشيرًا إلى ضرورة سرعة إنجاز ذلك ليخدم طلاب الفصل الصيفي في الفترة الحالية، وكافة الطلاب مع بداية العام الدراسي القادم، كما اطلع معاليه على خدمات المكتبة بالكلية، وحرَص على ضرورة تأمين كافة المراجع التي يحتاجها طلاب الكلية، وتفعيل دور المكتبة الرقمية. كما أكد السلمي على ضرورة تحسين شبكات الإنترنت بالفرع، وشدد على توفير أنظمة السلامة الخاصة بكافة معامل الكلية وتهيئتها، وصيانة تكييف المبنى بشكل عام. وفي نهاية الجولة زار مبنى الصالة الرياضية ، واطلع على أعمال الإنشاء مؤكدًا على ضرورة الالتزام بموعد تسليم المباني في الوقت المحدد. مشيدًا بجهود القائمين على مبنى الكلية، مشيرًا إلى أن جميع الملاحظات على المبنى وخدماته ومرافقة لا تشكل عائقًا ، وقال : " على جميع إدارات الجامعة التعاون مع الكلية لإنجاز احتياجاتها ومتطلباتها ".  مؤكدًا على أهمية إنجاز تلك المهام بوقت كافٍ قبيل بداية العام الدراسي الجامعي القادم، وأردف : " يجب البت في أعمال الصيانة من بداية الأسبوع القادم، وعلى الزملاء في الكلية تزويدنا بتقارير بما يتم إنجازه من هذه الأعمال بشكل دوري حتى يتم إنجازها "، وأوضح أنه سيقوم بزيارة تفقدية أخرى للمبنى بداية العام الدراسي.
دعوة لحضور الحفل الترحيبي بالطلاب المستجدين للفصل الدراسي الثاني 1435/1436هـ   تحت رعاية عميد كلية المجتمع والمنسق العام للبرامج المشتركة الدكتور علي العمري تقيم البرامج المشتركة في المجمع الأكاديمي بالمحالة حفلا ترحيبا بالطلاب المستجدين, وذلك يوم الاثنين  الموافق 13/4/1436هـ  الساعة التاسعة صباحا في مسرح المجمع . عليه نهيب بالطلاب المستجدين الحضور للإفادة  من جميع الفعاليات والبرامج التعريفية المقدمة  .
بتوجيه من سعادة عميد كلية المجتمع  و المنسق العام للبرامج المشتركة  الدكتور علي بن سعيد العمري قامت وحدة   اﻷنشطة الطلابية بالمجمع  اﻷكاديمي بالمحالة  بعقد جلسة استماع للمشاكل التي تواجه الطلبة . حضر الاجتماع رائدا النشاط في المجمع  اﻷستاذ محمد العدوي و اﻷستاذ ماجد الدوسري إضافة لمقرري النشاط في اللجنة العليا  الطالبين محمد الحسن البكري و مشاري جبران الشهراني. و قد تم الاستماع و بكل شفافية  بشكل كامل لكافة المشاكل  اﻷكاديمية و الخدمية التي تواجه الطلبة  و قد تؤثر على تحصيلهم العلمي ..جدير بالذكر أن اﻷستاذ رارئد القحطاني مدير اﻷندية الطلابية و الذي كان بزيارة للنادي الطلابي بالمحالة  حضر هذا اللقاء الهام برفقة نائبه اﻷستاذ ياسر و قدم النصح و اﻹرشادات للطلبة الحضور .في نهاية هذا اللقاء المثمر تم دعوة الطلاب للبوفية المفتوح الذي قدمته عمادة شؤون الطلاب .من جانبه أشاد سعادة الدكتور العمري بضرورة عقد مثل هذه اللقاءات و الوقوف عند أهم ما يواجه اﻷبناء الطلبة من مشكلات . و تقبل النقد البناء  بغية الوصول لبيئة تعليمية نقية خالية من المشاكل  و عقبات التقدم
أقام عميد كلية المجتمع والبرامج المشتركة حفل لإستقبال الأعضاء الجدد في المجمع الأكاديمي بالمحالة . وقد بدأ الحفل عميد الكلية مرحبا بالجميع ومتمنيا للأعضاء الجدد عاماً موفقا وحافلاً بالنجاح . بعد ذلك تم تعريف الأعضاء الجدد من قبل رؤساء الأقسام بالمجمع. ثم تناول الجميع طعام العشاء على شرف سعادة عميد المجمع الأكاديمي بالمحالة.
أستهلت كلية المجتمع و البرامج المشتركة بالمحالة أولى أنشطتها لهذا العام بحفل استقبال للطلاب المستجدين في  مسرح المجمع  اﻷكاديمي بالمحالة .حيث رعى الحفل سعادة عميد كلية المجتمع و البرامج المشتركة الدكتور علي بن سعيد العمري وحضور السادة الوكلاء و أعضاء هيئة التدريس بالمجمع .كما بدأ الحفل الخطابي بتلاوة عطرة من القرآن الكريم  تلاها قصائد ترحيبية بالطلبة المستجدين ثم عرض مسرحي للمسرحية الوطنية ( عطاء و وفاء ) التي رعتها عمادة شؤون الطلاب و أشرف عليها د. علي العمري و أخرجها صاحب الفكرة رائد النشاط بالمجمع الأكاديمي أ. محمد عبد الكريم العدوي . و قد لاقت المسرحية تفاعلا كبيرا من قبل الطلاب  الحاضرين الذين اكتظ المسرح بوجودهم و فرحتهم الوطنية .تلا المسرحية عرض لفيديو لطالب نموذجي متميز  كان من خريجي كلية المجتمع  بالخميس و لم يرض الوقوف عند شهادة الدبلوم فقرر أن يشق طريقه ليحصل على البكالوريوس و الماجستير من بريطانيا و يسجل لنيل شهادة الدكتوراة ، حيث حضر الطالب اﻷستاذ هاني آل عضيد هذا اللقاء . هذا الفيديو كان له الوقع الكبير في بث روح التفاؤل و اﻷمل و اﻹصرار في نفوس الطلبة .هذا و قد تخلل الحفل سحوبات على جوائز قيمة  و جوالات  قام سعادة العميد العمري و وكلائه بتوزيعها على الفائزين من طلاب المجمع . و في الختام اختتم راعي الحفل هذا اللقاء  بحث الطلاب على الجد و الاجتهاد.و تمنى لهم  عاما حافلا بالانجازات و التحصيل .