الأخبار

المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال التقى معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بمكتبه في مقر إدارة الجامعة بأبها اليوم الخميس الأمين العام للغرفة التجارية الصناعية بأبها الدكتور رياض بن أحمد آل عقران.  وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون والشراكة بين الجامعة والغرفة التجارية في عدد من الجوانب كمراكز البحوث والكفاءات البشرية المتخصصة في إعداد دراسات الجدوى الموجهة للشباب والأسر المنتجة، إضافة إلى البحوث التي يمكن تطبيقها على أرض الواقع وكذلك النشاطات المتميزة للجامعة في مجال خدمة المجتمع. يذكر أن هذا اللقاء يأتي في إطار الاهتمامات المشتركة بين جامعة الملك خالد والغرفة التجارية الصناعية بأبها والرامية إلى الإسهام في تحقيق التنمية الاقتصادية والمعرفية للمنطقة، في ضوء مذكرة التعاون وعقد الشراكة القائم بين الجامعة والغرفة.
  المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال برعاية معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، تنظم وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الحفل الافتراضي لاستقبال الطلاب والطالبات المستجدين مساء غدٍ الاثنين، والذي سينطلق في تمام الساعة الـ 7 حتى الـ 8:30 مساءً. وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد دعجم، أن حفل هذا العام يعد استثنائيًّا، حيث ستقام فعالياته افتراضيًّا عن طريق شبكة الإنترنت، وذلك من خلال برنامج (zoom).  كما رحب ابن دعجم بالطلاب والطالبات المستجدين راجيًا لهم عامًا جامعيًّا حافلًا بالمنجزات والتقدم، لافتًا إلى أنه سيتم خلال حفل الاستقبال السحب على عدد من الجوائز للطلاب والطالبات.  ودعت الجامعة طلابها وطالباتها لحضور فعاليات الحفل (من هنا).
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال رعى معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي مساء أمس الاثنين، حفل الاستقبال الافتراضي للطلاب والطالبات المستجدين، الذي نظمته وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية، بحضور ومشاركة وكلاء الجامعة وعمداء الكليات والعمادات المساندة، وعدد من منسوبي الجامعة.   وافتتح راعي الحفل اللقاء بكلمة ترحيبية رحب فيها بالطلاب والطالبات المستجدين، مشيدًا بجهود الدولة والقائمين على قطاع التعليم وحرصهم على استمرار العملية التعليمية بما تتطلبه المرحلة، مؤكدًا خلال كلمته أيضًا على أن التعليم الإلكتروني في ظل هذه الجائحة أصبح خيارًا استراتيجيًا في المستقبل.  كما أكد السلمي حرص الجامعة ومنسوبيها على تقديم كل العون والدعم للطلاب والطالبات، وذلك لتحقيق النجاح المأمول، متمنيًا لجميع الطلاب والطالبات عامًا جامعيًّا حافلا بالتقدم والنجاح، ومقدمًا شكره لكل الجهات التي نظمت وساهمت في إقامة هذا اللقاء. كذلك هنأ وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد دعجم الطلاب والطالبات المستجدين ببداية العام الجديد، مقدمًا نبذة عن المرحلة الجامعية وما تتطلبه من جد واجتهاد وإبداع وابتكار، مشيرًا خلال كلمته إلى أن الجامعة تقدم العديد من الأدوار المهمة في حياة الطلاب والطالبات أكاديميًّا واجتماعيًّا.  وبين ابن دعجم أن هناك مبادرة يقدمها صندوق الطلاب بعمادة شؤون الطلاب بالتعاون مع الكليات تتمثل في تقديم إعانة على شراء جهاز ذكي أو حاسب آلي لمن يحتاجها من الطلاب والطالبات، للإسهام في مواصلة هذا العام الجامعي بظروفه المعروفة، وذلك من خلال التواصل مع عمداء وعميدات الكليات لمطابقة شروط تقديم العون، راجيًا للجميع التوفيق والسداد.  أيضًا هنأت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الأستاذ الدكتور خلود أبوملحة، والمشرف العام على فرع الجامعة بتهامة الدكتور أحمد بن عاطف الشهري الطلاب والطالبات المستجدين بقبولهم في الجامعة، مرحبين بانضمامهم، ومؤكدين استعداد الجامعة لتقديم كل العون لهم في شتى المجالات.  وتم خلال الحفل تقديم عرض مرئي لمبادرة "آمن" التي دشنها معالي رئيس الجامعة مؤخرًا، والذي تناول عددًا من النصائح والإجراءات الوقائية للتصدي لجائحة كورونا، إضافة إلى عرض مرئي آخر تم من خلاله تقديم نبذة تعريفية عن الجامعة ومرافقها وكذلك الخدمات الطلابية والمجتمعية التي تقوم عليها.  وتضمن الحفل أيضًا تقديم عدد من عمداء العمادات المساندة ومديري الإدارات ذات العلاقة بالطلاب والطالبات نبذة تعريفية عن جهاتهم والخدمات التي يمكن للطلاب والطالبات الاستفادة منها، وكذلك الإجابة على أسئلة واستفسارات الطلاب والطالبات المستجدين.  وفي ختام الحفل تم السحب على عدد من الجوائز التي تمثلت في باقات اشتراكات لدورات عبر منصة kkux للحضور من الطلاب والطالبات.
تحت اشراف عميد كلية المجتمع بخميس مشيط د. احمد بن علي آل مريع اقيم حفل اللقاء بالطلاب المستجدين في مسرح الكلية اليوم: الاربعاء التاريخ: 14 / 1/ 1442هـ تم الالتزام بالاجراءات الاحترازية خلال اللقاء و تقسيم كراسي المسرح بشكل متباعد بين كل طالب وآخر وافتتح اللقاء بعرض كلمة ترحيب معالي رئيس الجامعة أ.د. فالح السلمي للطلاب والطالبات المقبولين بالجامعة لهذا العام تلاه كلمة ترحيب سعادة عميد الكلية  ثم شرح عام عن أقسام الكلية والوحدات، تلى ذلك كلمة 1- رئيس وحدة التعلم الإلكتروني د. محمد الشعيبي 2- كلمة رئيس وحدتي التوجية والارشاد والخدمات الاكاديمية د. علي محمد هاشم 3- كلمة مسجل الكلية د. محمد العدوي وفي الختام تم عرض بعض الإجراءات الوقائية التي يجب اتباعها للوقاية من فايروس كرونا.
تحت اشراف وكيلة عميد الكلية د. أمل حسين آل مشيط وبتقديم مشرفة وحدة التعلم الالكتروني أ. رندا محمد بدأ أسبوع اللقاء بالطالبات المستجدات في مسرح كلية المجتمع بخميس مشيط (شطر الطالبات)  اليوم: الاثنين الى الخميس التاريخ: 12-15 / 1/ 1442هـ الوقت: فتريتن صباحا وتم ارسال دعوة وإعلانات عبر البلاك بورد وعبر مواقع الكلية بالإضافة الى ارسال رسالة نصية الى كل طالبة بالحضور بالوقت والتاريخ المحدد مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية. وكان الاستقبال في مسرح الكلية خلال فترتين من أيام الاستقبال المحددة، مع تقسيم كراسي المسرح بشكل متباعد (5.1 متر) بين كل كرسي وآخر وتعليم الكراسي التي يجب الجلوس فيها وقد افتتح اللقاء بفيديو يوضح الإجراءات الوقائية التي يجب اتباعها في حياتنا العامة ثم شرح عام عن أقسام الكلية من قبل مشرفات الأقسام، تلى ذلك كلمة لوكيلة الكلية د.أمل حسين آل مشيط التي رحبت من خلالها بالطالبات المستجدات ووضحت للطالبات ماهي الواجبات والحقوق واللوائح التأديبية والوحدات الخاصة بهن في الكلية كما وضحت للطالبات قوانين الحرمان وكيفية حل مشاكلهن التي تواجههن اثناء مشوارهن الاكاديمي. كما قدمت مسجلة الكلية كلمة للطالبات توضح لهن أهمية التواصل عبر مواقعهن الإلكترونية لحل أي مشكلة خاصة بالتسجبل والحذف والإضافة وجداولهن، بعدها تم عرض فيديو لوحدات الكلية التي تقدم الدعم والمساعدة للطالبات وتم توضيح بعض أعمال الوحدات وأهداف الوحدات للطالبات واخيرا تم استعراض وحدة التعلم الإلكتروني من قبل مشرفة الوحدة بالكلية أ. رندا محمد التي أوضحت أهمية التعلم الإلكتروني وكيفية الدخول للنظام وما هي تطبيقات الجوال التي تساعدهن في متابعة مقرراتهن كما تم توضيح كيفية الدخول الي المحاضرة الافتراضية وكيفية حل الواجبات وتقديمها و أهمية قناة تمكين ومتابعة الدورات المقدمة من العمادة للطالبات المستجدات وفي الختام تم استقبال اسئلة الطالبات والاجابة عنها، كما تم توزيع كتيبات عمادة التعلم الإلكتروني ووحدة التوجيه والإرشاد ووحدة التأديب وعمادة التسجيل والقبول ووحدة المكتبات بالكلية.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال حققت جامعة الملك خالد المركز 179 بين أفضل 200 جامعة عالمية في البُعد الدولي، وذلك بحسب نتائج تصنيف التايمز العالمي للجامعات العالمية (Times Higher Education World University Rankings) للعام 2021م، كما تقدمت الجامعة 100 مركز عن العام السابق حيث حصلت على المركز 501 عالميًّا، والمرتبة الرابعة على المستوى الوطني، في ذات التصنيف.  وأكد وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن الشهراني أن هذا الإنجاز يأتي ضمن سلسلة متكاملة من الأهداف المخطط لها وفق استراتيجية واضحة تهدف للوصول بالجامعة إلى العالمية، وذلك من خلال تحقيق الرؤية الاستراتيجية للجامعة والمتمثلة في الوصول إلى قائمة أفضل 200 جامعة عالميًا بحلول 2030م، إضافة إلى أن تصبح الجامعة مركزًا عالميًّا مهمًّا للعلم والمعرفة والبحث العلمي والإنتاج المعرفي، بما يساهم في تعزيز مكانتها وسمعتها المؤسسية والأكاديمية على المستويين الإقليمي والدولي، وتحقيق أعلى مستويات الجودة في برامج الجامعة ومخرجاتها.  فيما أوضح المشرف العام على وحدة التصنيفات الدولية بالجامعة الدكتور سامي الشهري أن تصنيف التايمز العالمي للجامعات العالمية يضم خمسة معايير ونسبًا رئيسة لتصنيف الجامعات تشمل التعليم (30%)، والبحث العلمي (30%)، واستشهادات البحوث (30%)، والنظرة الدولية (7.5%)، والدخل الصناعي (2.5%). كما يتضمن التصنيف أيضًا 13 مؤشرًا للأداء بنسب موزونة تقيّم بمهنية جميع الجوانب الأكاديمية والبحثية للجامعات، وقد شملت نتائج التصنيف لهذا العام 1527 جامعة من 93 دولة حول العالم.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال شهد معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ظهر اليوم الاثنين، مراسم توقيع اتفاقية تعاون فيما بين الجامعة والمستشفى السعودي الألماني بعسير، وذلك بهدف دعم وتفعيل الملتقيات العلمية الطبية.   ويأتي هذا التعاون تحقيقًا لرغبة الطرفين واستشعارهما لمسؤوليتهما الاجتماعية، وما يلزم من السعي إلى تحقيق التكامل بين الجهتين للرفع من مستوى البرامج والأنشطة التي تخدم تنمية الإنسان في منطقة عسير.   فيما مثل طرفي الاتفاقية وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، والمدير التنفيذي للمستشفى السعودي الألماني بعسير الدكتور محمد ظافر الشهري.   وأكد وكيل الدراسات العليا والبحث العلمي حرص الجامعة على توقيع مثل هذه الشراكات التعاونية التكاملية مع القطاع الخاص، والتي ستعود بالنفع على طرفي الاتفاقية إضافة إلى خدمة المنطقة.   وقد نصت أبرز بنود الاتفاقية على تقديم المقترحات من طرف الجامعة لإقامة المؤتمرات الطبية، وورش العمل، والندوات الطبية التعليمية، وكذلك التسويق للفعاليات التي يقيمها الطرف الثاني (المستشفى السعودي الألماني) فيما بين طلاب الكليات الصحية، وأعضاء هيئة التدريس، إضافة إلى المؤسسات الصحية.   كما قدم الشهري المدير التنفيذي للمستشفى شكره لمعالي رئيس الجامعة وممثل الجامعة في توقيع الاتفاقية على التعاون الدائم في كل ما يخدم المنطقة وأبناءها، مشيدًا بالأدوار التي تقدمها الجامعة أيضًا تجاه صحة المنطقة وكوادرها.   يذكر أن مدة هذه الاتفاقية تستمر ثلاث سنوات، يسعى من خلالها الطرفان إلى دعم وتفعيل الملتقيات العلمية الطبية بمنطقة عسير. 
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال اطلع معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الأحد يرافقه وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن دعجم، على سير الدراسة بالجامعة، وذلك في ضوء الإجراءات والبرتوكولات المتبعة في ظل جائحة كورونا، وزار عددًا من الكليات. واستمع السلمي في بداية جولته إلى شرح من عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور علي الشاطي حول سير الدراسة عقب ذلك التقى معاليه بعدد من الطلاب المستجدين في معامل تدريب كلية العلوم، وذلك خلال تدريبهم على نظام البلاك بورد، حيث أشاد بجهود أعضاء هيئة التدريس في تدريب الطلاب على النظام، وكذلك في تطبيق إجراءات التباعد فيما بين الطلاب.  كما أكد ضرورة توفير وسائل الوقاية بشكل مستمر في قاعات التدريب والمعامل التي يرتادها الطلاب، موصيًا المستجدين بالاستفادة من الخدمات الإلكترونية التي تتيحها الجامعة لتسهيل العملية التعليمية، ومتمنيًا لهم التوفيق والنجاح.  أيضًا وجه السلمي كلمة للطلاب والطالبات في إحدى المحاضرات التي تقام عن بعد، رحب فيها بعودتهم للدراسة، مؤكدًا لهم حرص الجامعة على تقديم كل ما يخدم مسيرتهم الأكاديمية، وكذلك تقديم كل الحلول التي تسهم في ذلك في ظل ظروف الجائحة.    كذلك قدم عميد كلية الصيدلة الدكتور عبد الرحمن الصيعري لمعالي رئيس الجامعة خلال جولته شرحًا مفصلًا لتطبيق استحدثته الكلية في ظل ظروف جائحة كورونا، والذي يوفر للطلاب والطالبات فرصة التدريب التفاعلي لعمل الصيدلي، وذلك عن طريق استخدام صيدلية إلكترونية افتراضية يستقبل فيها المتدرب طلبات صرف الأدوية وتقديمها للمراجع بمتابعة وتقييم أعضاء هيئة التدريس بشكل إلكتروني متكامل.  يذكر أنه انطلقت بالجامعة اليوم الدراسة لنحو 60 ألف طالب وطالبة، وقد التقى عمداء وعميدات الكليات بعدد من طلاب وطالبات كلياتهم عبر الشبكة "عن بُعد" للاستماع لأسئلتهم واستفساراتهم، والترحيب بعودتهم.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال استكملت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة القبول والتسجيل بث الجداول الدراسية للطلبة والطالبات وذلك بالتنسيق مع كليات الجامعة، بعد تثبيت قبول أكثر من 12 ألف طالب وطالبة في درجتي الدبلوم والبكالوريوس لهذا العام إضافة إلى طلاب وطالبات الدفعات السابقة بالجامعة.  وأوضح عميد القبول والتسجيل بالجامعة الدكتور عبدالمحسن القرني أن العمادة حرصت على نشر الوعي بين طلابها المستجدين من خلال تعريفهم بالمرحلة الجامعية وتوفير كل الأدلة التي تسهم في تعريفهم بحقوقهم وواجباتهم الأكاديمية وغير الأكاديمية وتوفير الخدمات الإلكترونية وطريقة استخدامها والتفاعل معها وعقد لقاءات مفتوحة لهم للإجابة على تساؤلاتهم.   وأكد القرني أن دور العمادة لا يقتصر على القبول والتسجيل فقط، بل هناك برامج كثيرة أعدت من أجل الطالب المستجد خصوصًا والطلاب عامة طيلة فترة دراستهم منذ قبولهم إلى حين تخرجهم، وأوضح القرني أن من هذه البرامج برنامج "الملتقى الإلكتروني" لجميع طلاب وطالبات الجامعة بما في ذلك المستجدون والذي يهدف إلى توعية الطلاب بأنظمة الجامعة، إضافة إلى برنامج "الإرشاد الأكاديمي" الذي أطلقته العمادة مؤخرًا، والذي يهتم بالطلاب والطالبات وتوضيح مستوياتهم الدراسية من خلال النطاقات الأكاديمية وتسهيل تواصلهم مع مرشديهم الأكاديميين من بداية التحاقهم بالجامعة إلى حين تخرجهم، ومساعدة الطلاب على بحث أسباب الإخفاق ومعالجتها، إضافة إلى خدمة الآيبان التي دشنتها العمادة مؤخرًا، وهي خدمة متكاملة لبث المكافآت في الحسابات الشخصية لطلاب وطالبات مرحلة البكالوريوس وعمل المعالجات الخاصة بها بشكل إلكتروني دون الحاجة لمراجعة العمادة.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال دشن معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي صباح اليوم الأربعاء في مقر إدارة الجامعة بأبها مبادرة العودة الآمنة لمنسوبي ومنسوبات الجامعة (آمن – Safe) التي أطلقتها وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية بالتزامن مع انطلاق العام الجامعي 1442هـ.  وهنأ معالي رئيس الجامعة أعضاء ومنسوبي وطلاب وطالبات الجامعة بالعام الجامعي الجديد، مؤكدًا ضرورة تسخير كل الجهود لخدمة الطلاب والطالبات والاهتمام بالعملية التعليمية ومخرجات ونواتج التعلم في ظل ما أتاحته الدولة أيدها الله وفي ضوء الضوابط التي حددتها وزارة التعليم والجهات المعنية، مشددًا على ضرورة العمل بالإجراءات الاحترازية، ومشيدًا بالمبادرة.  فيما أوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الأستاذ الدكتور سعد بن محمد بن دعجم، أن هذه المبادرة تعد من أهم مبادرات الوكالة في مطلع العام الجامعي الجديد، لافتًا إلى أن هذه المبادرة تهدف إلى رفع مستوى الوعي بين منسوبي ومنسوبات الجامعة بأهمية اتباع البروتوكولات الصحية لسلامتهم، ولضمان استمرار العملية التعليمية بشكل يُمكّن الطلاب والطالبات من التحصيل العلمي الجيد مع تحقيق السلامة.  إلى ذلك قال المستشار بوكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية ومسؤول المبادرة الدكتور فهد عطيف "تتضمن آمن – Safe خطةً لتفعيل المبادرة وتحقيق الأثر المرجو منها، وذلك من خلال إصدار دليل إجرائي للطلاب والطالبات، ودليل إجرائي آخر للكليات تم فيهما التركيز على البروتوكولات الصحية والإجراءات الأكاديمية التي ينبغي اتباعها لضمان سلامة الطلاب والطالبات وجميع منسوبي الجامعة، إضافة إلى فيديوهات توعوية في ذات الاتجاه"، وأضاف أن وكالة الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية أصدرت أيضًا أكثر من ثلاثة آلاف ملصق توعوي، سيتم توزيعها على إدارات ومقرات الجامعة.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أكد عميد الدراسات العليا بجامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع، حرص العمادة في خطتها المستقبلية على التعاون مع الأقسام العلمية من أجل استحداث عدد من البرامج البينية (المشتركة) بين الكليات والأقسام العلمية، وكذلك التوسع في القبول عن طريق إتاحة الفرصة، ورفع الطاقة الاستيعابية لأعداد المقبولين، إضافة إلى إعادة النظر في شروط القبول في البرامج.  وأوضح آل فائع أن عمادة الدراسات العليا أنهت مؤخرًا إجراءات القبول في برامجها لهذا العام 1442هـ، حيث تم قبول 707 من الطلاب والطالبات في البرامج الأكاديمية، إضافة إلى قبول 1000 طالب وطالبة في البرامج المدفوعة، بزيادة 12% عن العام الماضي.  فيما بلغ عدد البرامج التي تم القبول فيها هذا العام 85 برنامجًا تنوعت ما بين برامج الدبلوم العالي، والماجستير، والدكتوراه، وشملت 19 برنامجًا تم القبول فيها لأول مرة، إضافة إلى إتاحة القبول للطالبات في برنامج ماجستير الأنظمة (أكاديمي).  كذلك بين آل فائع أن إجراءات قبول هذا العام تمت بعد اعتماد الشروط من الأقسام والكليات المعنية ومجلس الجامعة، لافتًا إلى أنه تم استقبال جميع الطلبات للمتقدمين إلكترونيًا، وذلك بعد الإعلان عن البرامج المتاحة على موقع الجامعة والصحف ووسائل التواصل الاجتماعي من وقت مبكر.  كما أشار إلى أن طلبات المتقدمين والمتقدمات قبل القبول تخضع لعدة إجراءات، تتمثل في إحالة الملفات للأقسام المختصة للتدقيق إلكترونيًا، ومن ثم مرحلة المفاضلة الإلكترونية وفق معايير المفاضلة التي تم اعتمادها في المجالس المختصة، وبعد ذلك يتم اعتماد نتائج القبول في المجالس العلمية المختصة مؤكدًا حرص العمادة على الموضوعية والشفافية وتحديد موقف المتقدم ونتيجته بشكل دقيق وإبلاغه بذلك من خلال الرسائل النصية ووسائل الاستعلام عن النتيجة.   وفي إجراءات قبول هذا العام تم منح الأرقام الجامعية إلكترونيًا للمقبولين والمقبولات، وذلك بعد مطابقة الملفات إلكترونيًا لخريجي جامعة الملك خالد وخريجاتها دون حضورهم، كذلك تم تسجيل الجداول إلكترونيًا، التي سيتم عكسها للجميع قبيل بدء الدراسة، كما يتم الإعلان عن مواعيد الإجراءات المتعلقة بالمتقدمين والمتقدمات بشكل مستمر.  يذكر أن هناك عددًا من البرامج التي أقرتها العمادة والجامعة مؤخرًا، والتي تتميز بتوافقها مع رؤية المملكة 2030 ومتطلبات سوق العمل، ومن أبرز تلك البرامج الدبلوم العالي في الإرشاد الأسري، والوقاية من المخدرات والمؤثرات العقلية والأمن السيبراني، إضافة إلى برامج الماجستير في السياسات التربوية واضطراب التوحد واللغة العربية والإعلام، واتصال الأزمات، والإعلام السياحي، وكذلك الطاقة المتجددة والبيئة.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أطلقت عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد اليوم الأحد برنامجًا تدريبيًا موجهًا لأعضاء هيئة التدريس بعنوان "ممارس التعلم الإلكتروني"، وذلك لمدة 5 أيام عن بعد عبر نظام "البلاك بورد – غير المتزامن" (من هنا). وأوضح عميد التعلم الإلكتروني بالجامعة الدكتور فهد عبد الله الأحمري أن البرنامج التدريبي يأتي بالتزامن مع بداية الفصل الدراسي الجديد والاستعداد لانطلاقه، وذلك في إطار استئناف الدراسة للعام 1442هـ.  كما بيّن الأحمري أن برنامج التدريب الذاتي يمتاز بسهولة الوصول إليه في أي وقت ومكان، باعتبار توفره بشكل إلكتروني على نظام "البلاك بورد"، لافتًا إلى أن هذا التدريب يعتمد على سرعة إنجاز المستفيدين منه، وذلك من خلال تحقيق الجهد المطلوب الذي يقدر بـ 5 ساعات تقريبًا.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال هنأ معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أعضاء وعضوات هيئة التدريس بالجامعة بمناسبة بداية العام الجامعي الجديد 1442هـ، سائلًا الله التوفيق للجميع.  ودعا معاليه الجميع إلى الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية ومضاعفة الجهود لخدمة الطلاب والطالبات في ظل ما تحظى به الجامعة من دعم ورعاية من لدن قيادتنا الرشيدة، واهتمام بالغ من وزارة التعليم.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال في إطار استعداد جامعة الملك خالد  للعام الجامعي 1442هـ أطلقت جامعة الملك خالد ممثلة في منصة KKUx برنامج التصميم التعليمي (من هنا) ويقدم البرنامج الدكتور عادل قحمش والدكتور نايف جبلي. وأوضح عميد التعلم الإلكتروني والمشرف على منصة KKUx   الدكتور فهد بن عبد الله الأحمري أن هذا البرنامج يأتي في إطار سلسلة من البرامج التي تستهدف تحقيق جودة التعليم والتعلم عن بعد على نحو خاص مضيفًا أن البرنامج موجه لأعضاء هيئة التدريس والمعلمين.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أعلنت جامعة الملك خالد آلية الدراسة للفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 1442هـ لجميع البرامج والدرجات العلمية، والتي شملت تنظيمات بداية الفصل الدراسي الأول، والطلاب والطالبات المستجدين، واجتماعات اللجان والمجالس، إضافة إلى حضور أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم إلى مقر الجامعة، والاختبارات الفصلية والنهائية. وتأتي آلية وتنظيمات دراسة هذا الفصل وفق التوجيهات الاحترازية التي أعلن عنها مؤخرًا معالي وزير التعليم الأستاذ الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، والتي نصت فيما يتعلق بالجامعات على تولي الجامعات الحكومية والأهلية اتخاذ الترتيبات المتعلقة بعمل الهيئة التدريسية والإدارية التابعة لها. وأوضحت الجامعة أن الدراسة ستكون عن بعد في الأسابيع السبعة الأولى ابتداءً من تاريخ 11 محرم، وستحسب التقديرات التي يحصل عليها الطالب أو الطالبة في كل مقرر والمعدل الفصلي والتراكمي وفق اللوائح والأنظمة المتبعة في الجامعة، وسيتم تقييم الوضع بشكل كامل بعد مرور خمسة أسابيع من بداية الفصل، وبعدها يتم تحديد وضع الدراسة لبقية أسابيع الفصل الدراسي الأول وفقاً للمتغيرات والمستجدات وإبلاغ الكليات بذلك في حينه. وحول ما يتعلق بالمقررات العملية ومقررات التدريب الميداني والتعاوني والامتياز، وكذلك برامج الدراسات العليا، حددت الجامعة آليات تنظيمها والتي شملت أن تقدم الأقسام والكليات كامل المقررات النظرية والجزء النظري في المقررات التي فيها جزء آخر عملي أو تطبيقي أو سريري عن طريق التعلم الإلكتروني الكامل؛ وفق الضوابط والشروط المعتمدة في محاضر اللجنة العليا لمتابعة أعمال التعلم الإلكتروني في الجامعة. وحرصًا على سلامة منسوبي الجامعة من أعضاء هيئة تدريس وطلاب وموظفين، وتفاديًا لازدحام الطلاب، فإنه عند الحاجة لحضور الطلاب / الطالبات إلى مقر الكلية (للجزء العملي والسريري)، يمكن استخدام المعامل والمختبرات وبرامج المحاكاة (simulation) التي تحتاجها الكليات لتدريس المقررات العملية حضوريا، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية المقرة من اللجان المختصة من داخل وخارج الجامعة؛ كما يجب أن لا تتجاوز نسبة حضور الطلاب إلى الكلية 50% من عدد الطلاب في الكلية في أي يوم من أيام الأسبوع، ويجب على الأقسام الأكاديمية التي بها جزء عملي أو سريري أن تنسق لذلك، بحيث تقسم الأقسام أو المستويات الأكاديمية في الكلية إلى مجموعتين من الأقسام أو المستويات، المجموعة الأولى من الأقسام أو المستويات تبدأ تدريس الجزء العملي في الأسبوع الثالث، والمجموعة الثانية من الأقسام أو المستويات تبدأ الأسبوع الرابع، يليها أسبوعان عن بعد وهكذا، مع مراعاة الإجراءات الاحترازية وذلك من خلال تقسيم العملي إلى عدة شعب في نفس اليوم حسب سعة المعمل، ويجب التزام كل من الطلاب ومدرس المقرر بالاحترازات الوقائية وإجراءات منع العدوى المتبعة داخل الجامعة، والموصي بها من وزارة الصحة واللجان المختصة (لبس الكمامات والتباعد في المعامل والمختبرات والورش التعليمية)، ويترك للكليات تحديد فترة كل جلسة علمية، حسب ظروفها المكانية وإمكاناتها البشرية، ولمجلس الكلية تحديد المقررات العملية التي يمكن أن تدرس عن بُعد. وفي مجال التدريب الميداني والتعاوني والامتياز يقوم الطالب / الطالبة بأداء هذه الأنشطة وفق أنظمة أماكن التدريب والامتياز، وعلى الكليات التنسيق مع جهات التدريب في ذلك بما يحقق نواتج التعلم لكل نشاط، والحرص على أخذ جميع الاحتياطات والاحترازات الصحية. وفي برامج الدراسات العليا تطبق جميع الإجراءات والأنظمة المتعلقة بسير العملية التعليمية على برامج الدراسات العليا، ولمجالس الأقسام والكليات ومجلس عمادة الدراسات العليا وضع الترتيبات اللازمة لتقديم بعض المقررات والتقييمات ومناقشة الرسائل العلمية حضوريًّا حسب ما تراه مناسبًا ووفقًا للاحتياطات والاحترازات الصحية، على أن يكون الاختبار الشامل حضوريًّا. وتضمنت الآلية ضرورة التأكد من عدم وجود تعارض بين الأنشطة النظرية والعملية، وأكدت على الأقسام الأكاديمية ترتيب مواعيد المحاضرات النظرية والدروس العملية والسريرية للمقرر، بحيث يتم تجنب التعارضات، وإعلان ذلك للطلاب قبل وقت كافٍ من بدء الفصل الدراسي. كما أوضحت الجامعة أنه يجب على الكليات إعداد خطة لحضور الطلاب/ الطالبات المستجدين في الأسبوعين الأول والثاني وبما لا يزيد عن (50%) من العدد المقبول لكل يوم، مع إعداد برنامج تدريبي لهم على نظام بلاك بورد حتى تضمن الكلية انخراطهم في العملية التعليمية بيسر وسهولة، وذلك وفقاً للضوابط والاحترازات الصحية، لافتة إلى وجوب مباشرة أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم في مقر العمل مع التقيد بجميع الإجراءات الاحترازية الصادرة من الجامعة والجهات المختصة، ويحكم ذلك ما يرد من الجهات الصحية وإدارة الجامعة حسب الظروف الصحية المبلغة في حينه. أما ما يتعلق باجتماعات اللجان والمجالس الخاصة بالجامعة أوضحت الجامعة أنها ستقام حسب المعتاد ووفقًا للضوابط والاحترازات، ويمكن أن تكون عن بعد حسب الظروف الصحية المبلغة في حينه. كذلك حددت الجامعة آليتها حول تحديد نوع التقييمات والاختبارات الفصلية والنهائية وإجراءاتها في عدد من النقاط، والتي شملت التقييمات والاختبارات الفصلية بحيث تحدد مجالس الأقسام والكليات التكليفات والاختبارات القصيرة الفصلية والتي يمكن تقديمها حضورياً أو عن طريق نظام إدارة التعلم الإلكتروني ووفق ما تم تعميمه سابقاً للكليات بهذا الشأن والاختبارات النهائية بالنسبة لمواد الإعداد العام ومداخل مواد الحاسب الآلي ومقررات الانتساب وبعض مهارات اللغة الإنجليزية المكثفة، يكون التقييم لها بأسلوب التقييم المستمر وبالاختبارات الإلكترونية دون الحضور لمقر الكلية، ويجب الانتهاء منها بنهاية الأسبوع الخامس عشر من الفصل. أما بالنسبة للاختبارات النهائية لباقي المواد، فتكون بالحضور إلى مقر الكلية، مع مراعاة الإجراءات الاحترازية ويجب التزام كل من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بإجراءات ضبط العدوى المتبعة داخل الجامعة والموصى بها من وزارة الصحة واللجان المختصة، وذلك من خلال تقسيم الطلاب / الطالبات في القاعات أو المسرح أو المدرج وفق ترتيب يراعي هذه الإجراءات. وأكدت جامعة الملك خالد خضوع هذه الآلية لما يستجد من ظروف، لافتة إلى استمرار العمل بها إلى حين زوال الموجب لها وما يرد من وزارة التعليم والجهات المختصة في الجامعة.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أعلنت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد أسماء المرشحين للقبول ببرامج الدراسات العليا المدفوعة الرسوم، وبعض البرامج الأكاديمية في قبول المرحلة الثانية لدرجات الدبلومات العالية والماجستير والدكتوراه. ودعا عميد العمادة الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع إلى الاطلاع على نتائج القبول ومتطلباته (من هنا) كما دعا آل فائع المرشحين للقبول للمراجعة يومي الثلاثاء والأربعاء 6 - 7 محرم، من الساعة العاشرة صباحًا وحتى الواحدة بعد الظهر، وذلك للمقبولين بصالة القبول الرئيسة بالدور الأرضي بمبنى (د) بقريقر، وللمقبولات بصالة القبول بالمجمع الأكاديمي بلعصان؛ لإجراء مطابقة الوثائق وما يتطلبه، وتسلم إشعار القبول المبدئي، والبدء في سداد الرسوم الدراسية للبرامج المدفوعة الرسوم، حيث يتطلب صرف الأرقام الجامعية ذلك. وأوضحت العمادة أنه للمطابقة يجب إحضار الأصل لجميع الوثائق (الهوية الوطنية، وثيقة التخرج، السجل الأكاديمي، التوصيات العلمية، الدبلومات، شهادة اختبار اللغة الإنجليزية في البرامج التي تشترطها) حيث سيمنح الطالب مهلة (24) ساعة لـ (سداد الرسوم الدراسية وتحميل إيصال السداد)، تبدأ من حين تسلمه إشعار القبول المبدئي، وسيتاح تحميل إيصال سداد الرسوم إلكترونيًّا عن طريق الدخول على (أكاديميا)، وفق الدليل الإرشادي الذي سيُرسل، مضيفة أنه في حال عدم الحضور للمطابقة، وعدم السداد وتحميل الإيصال في المواعيد المحددة سيتم إلغاء القبول والأخذ من قائمة الاحتياط.  ولفتت العمادة إلى أنه بالنسبة لبرنامج (الصحة العامة) ماجستير سيتم إعلان المرشحين والمرشحات في وقت لاحق، مضيفة أن المقبولين والمقبولات في (الفصل التكميلي) سيتم إعلان نتائجهم لاحقًا، لكون دراستهم في الفصل الدراسي الثاني للعام 1442هـ، وسيتم التواصل معهم في شهر ربيع الأول القادم. ودعت العمادة من لديهم استفسار أو رغبة في التواصل معها إلى  التواصل من خلال واتساب العمادة 0172418366 أو البريد الإلكتروني  Dgs@kku.edu.sa حيث ستوفر العمادة الدعم اللازم.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال دعت عمادة الدراسات العليا بجامعة الملك خالد المقبولين والمقبولات في برامج الدراسات العليا الأكاديمية (غير المدفوعة الرسوم) لمرحلتي الماجستير والدكتوراه للعام الجامعي1442هـ ، لمطابقة الوثائق والمستندات.   وأوضح عميد العمادة الدكتور أحمد آل فايع أن المطابقة خاصة بالملتحقين ببرامج الدراسات العليا من خريجي الجامعات الأخرى غير جامعة الملك خالد، أما بالنسبة لخريجي جامعة الملك خالد، فسيتم الاكتفاء بالبيانات التي تم عكسها آلياً من النظام الأكاديمي للجامعة، وفي حال تطلب الأمر حضورهم فسيتم التواصل معهم لاحقاً، كما سيتم صرف الأرقام الجامعية لهم ابتداء من يوم الأحد الموافق 26 /12 / 1441هـ، من خلال الرسائل النصية، ويمكنهم بعد ذلك طباعة إشعار القبول النهائي من (أكاديميا) دون الحضور إلى الجامعة.   وأضاف أن مواعيد وأماكن مطابقة الوثائق لخريجي غير جامعة الملك خالد ستكون في المدينة الجامعية بالقريقر مبنى (د) صالة الخدمات الرئيسة بالدور الأرضي للطلاب، وأما الطالبات فسيكون في المجمع الأكاديمي لدراسة الطالبات بلعصان (صالة القبول) وذلك يومي الأربعاء 29 / 12/ 1441هـ والخميس 1 / 1 / 1442 هـ  من الساعة العاشرة صباحاً حتى الساعة الواحدة بعد الظهر.      وللمطابقة يجب إحضار إشعار القبول المبدئي، والأصل لجميع الوثائق الآتية:  1. الهوية الوطنية.  2. وثيقة التخرج.  3. السجل الأكاديمي.  4. التوصيات العلمية.  5. الدبلومات التربوية في البرامج التي تشترطها.  6. شهادة اختبار اللغة الإنجليزية في البرامج التي تشترطها.  7. إفادة البحث المنشور لخريجي الماجستير بنظام المقررات.  8. خطاب موافقة جهة العمل أو التفرغ أوالإجازة الدراسية للموظفين.  9. إفادة للمهنة من نظام(أبشر) لغير الموظفين.    وأشارت العمادة إلى أنه في حال عدم الحضور للمطابقة في المواعيد المحددة أعلاه فسيتم إلغاء القبول والأخذ من قائمة الاحتياط.    وللاستفسار التواصل عبرواتساب العمادة: 0172418366 أو البريد الإلكتروني (dgs@kku.edu.sa).
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال أعلنت عمادة القبول والتسجيل بجامعة الملك خالد مواعيد وآليات معالجة الجداول الدراسية (الحذف والإضافة والزائر) المتوافقة مع الخطة المعتمدة من وزارة التعليم والجامعة للفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 1442هـ لجميع طلابها وطالباتها والزائرين، وذلك عن طريق البوابة الإلكترونية للجامعة من خلال الدخول على أكاديميا وخدمة تواصل مع الكليات.   وأكد عميد القبول والتسجيل بالجامعة الدكتور عبد المحسن القرني على ضرورة التزام الطلاب والطالبات بالمواعيد المعلنة والاستفادة من الخدمات الإلكترونية المتاحة على أكاديميا، مشيرًا إلى أن العمادة استحدثت خدمة "طلب حذف وإضافة مقرر" للحذف والإضافة لهذا الفصل، وذلك لمعالجة الحالات الخاصة من الطلبة مثل الخريجين والمتعثرين أو من لم يكتمل نصابه في الجدول الدراسي.  فيما سيبدأ بث الجداول الدراسية للطلاب والطالبات يوم الخميس الموافق لـ 1 محرم، حيث سيكون الحذف والإضافة عن طريق البوابة الإلكترونية (خدمة الحذف والإضافة) ويشمل الزائر بين المقرات (الزائر الداخلي) وسيكون متاحًا من يوم الخميس ذاته حتى الـ 5 من شهر محرم، كما سيتاح الحذف والإضافة للخريجين من خلال أكاديميا يومي 1-2 محرم، وسيكون الحذف والإضافة لدفعة 38 وما قبل من خلال أكاديميا خلال الفترة 2 – 3 من شهر محرم أيضًا، وسيتاح الحذف والإضافة لجميع الطلبة من خلال أكاديميا في الفترة من 3 محرم حتى الـ 5 من الشهر نفسه، كذلك تتاح خدمة الحذف والإضافة عن طريق خدمة تواصل خلال الفترة 5 - 7 محرم.   كما أتاحت العمادة للزائر الخارجي (من جامعة الملك خالد إلى جامعة أخرى) الفترة من20 ذي الحجة وحتى 10 محرم للتسجيل، وكذلك أتاحت التسجيل للزائر الخارجي (من جامعة أخرى إلى جامعة الملك خالد) في الفترة 20 ذي الحجة إلى 15 محرم، كما أتاحت العمادة أيضًا خدمتي التأجيل وإعادة القيد من 20 ذي الحجة حتى الـ 17 من شهر محرم.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال تواصل جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر استقبال طلبات القبول للراغبين والراغبات في دراسة الدبلومات التطبيقية المصنفة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية للعام الجامعي القادم 1442هـ وذلك من خلال البوابة الإلكترونية (من هنا) في عدد من البرامج والتخصصات في مدينة أبها وعدد من مقرات الجامعة في المحافظات، ويستمر استقبال الطلبات إلكترونيًّا حتى أول محرم. وتشمل الدبلومات تخصصات متعددة منها التسويق الإلكتروني والإدارة المكتبية وإدارة الموارد البشرية والعلاقات العامة ونظم المعلومات والبرمجة التطبيقية والمحاسبة والسلامة والصحة المهنية والتفتيش والرقابة الأمنية والتحرير والسكرتارية وريادة الأعمال وأنظمة الإنترنت الذكية وصيانة الحاسب الآلي وشبكات الحاسب الآلي.
المصدر: جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال رفع معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أسمى آيات التهاني والتبريكات بعيد الأضحى المبارك لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود, ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله - ، سائلاً المولى أن يعيد هذه المناسبة الكريمة وبلادنا ترفل في ثياب العز والتقدم والازدهار في ظل قيادتها الحكيمة. كما رفع معاليه التهنئة لأمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز ولمعالي وزير التعليم الأستاذ الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، وبارك معاليه بهذه المناسبة لمنسوبي ومنسوبات جامعة الملك خالد وطلاب وطالبات الجامعة. كما قدم معاليه التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك لجنودنا المرابطين في الحد الجنوبي، الذين بذلوا أرواحهم للذود عن حياض الوطن ومقدساته، ولأبطال وزارة الصحة والعاملين المخلصين في كل الميادين على ما يبذلونه من جهود وطنية مخلصة. وأوضح السلمي أن خروج خادم الحرمين الشريفين من المستشفى سالمًا معافى كان إحدى بشائر الخير التي وافقت العيد ليتضاعف الفرح والابتهاج بسلامة قائدنا ووالدنا حفظه الله، كما أشاد السلمي بما بذلته وتبذله القيادة الرشيدة من جهود للحد من فيروس كورونا ولإقامة شعيرة الحج على أكمل وجه، مؤكدًا أن جميع ذلك يأتي في إطار الحرص على خدمة الدين والاهتمام بالإنسان وهي مبادئ وقيم قامت عليها هذه البلاد المباركة. وسأل السلمي في ختام تصريحه الله أن يتقبل من الجميع صالح الأعمال، وأن يحفظ لهذه البلاد أمنها، ورخاءها، وأن يحفظ أبناءها والمقيمين على أراضيها، ويهيئ الخير والسلام لجميع بلاد المسلمين والعالم.